5 آلاف ضابط إسرائيلي سابق يطالبون بايدن بعدم توقيع اتفاق مع إيران

وقع أكثر من 5000 ضابط إسرائيلي على رسالة إلى الرئيس بايدن يحثونه فيها على عدم توقيع اتفاق نووي جديد مع إيران بحجة أن الصفقة التي يجري التفاوض عليها حاليًا تمنح إيران مسارًا واضحًا للأسلحة النووية.

وجاء في الخطاب “على الرغم من التزام إدارتكم المعلن المتكرر بمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية، فإن هذه الاتفاقية تخلق مسارًا قانونيًا واضحًا لإيران للحصول على أسلحة نووية بحلول عام 2031، بينما تحرم الموقعين من أي أدوات لمنع هذا الاحتمال”.

وتأتي الرسالة بعد أن أشارت تقارير الأسبوع الماضي إلى أن اتفاقًا متجددًا مع إيران قد يقترب من الواقع نظرا لأن إيران تخلت عن بعض المطالب التي كانت الولايات المتحدة غير مستعدة للتنازل عنها.

ومع ذلك أثار احتمال عقد صفقة جديدة مخاوف العديد من مسؤولي الأمن الإسرائيليين، الذين يجادلون بأن الصفقة ستمهد الطريق لانتشار الأسلحة النووية في الشرق الأوسط.

وجاء في الرسالة الموجهة إلى بايدن أن “الاتفاق سيطلق العنان لسباق تسلح نووي إقليمي ، حيث ستسعى دول أخرى في المنطقة إلى تطوير أو امتلاك أسلحة نووية لتخفيف التهديد الإيراني”.

وتشير الرسالة إلى أن الصفقة الجديدة ستفك تجميد الأموال غير المتوفرة حاليًا لإيران ، مشيرةً إلى أن البلاد استخدمت في السابق مثل هذه الثروة المفاجئة “لتصدير الإرهاب وعدم الاستقرار في جميع أنحاء المنطقة وخارجها، على نطاق غير مسبوق مع إضافة مستقبل نووي واضح”.

وبحسب الرسالة “ما زلنا نرى أن التهديد العسكري الموثوق به إلى جانب العقوبات الاقتصادية المعوقة والعزم السياسي على العمل عسكريا ، إذا لزم الأمر ، هو أكثر الطرق فعالية لمواجهة التهديد الإيراني”.

ووصفت الرسالة بايدن على أنه “صديق حقيقي للشعب اليهودي ودولة إسرائيل” وتحثه على “عدم تعريض أمن إسرائيل للخطر من خلال تمكين إيران من تحقيق قدرات عسكرية نووية”.

ويرغب بايدن بإحياء الاتفاق النووي في عهد أوباما ويعتبره كحجر الزاوية في سياسته تجاه إيران بعد أن تخلى الرئيس السابق ترمب عن الصفقة لصالح حملة “الضغط الأقصى” ضد إيران.

ومع ذلك جادل النقاد بأن الصفقة لن تفعل شيئًا لمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية في نهاية المطاف وبدلاً من ذلك فقط تؤخر ما ستجعله الصفقة حتمية.

شاهد أيضاً

مجموعة شاحنات عبرت الحدود العراقية باتجاه سورية تتعرض للقصف

تعرضت مجموعة شاحنات عبرت الحدود العراقية باتجاه سوريا قادمة من إيران للقصف.ونقلت وسائل إعلام عن …