بوريل في طهران لـ”مفاوضات حاسمة” بشأن الملف النووي الايراني

زيارة غير معلنة مسبقا تقود وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إلى إيران، لمحاولة استئناف المحادثات حول الملف النووي.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر دبلوماسي أوروبي، أن بوريل وصل إلى طهران ليل الجمعة والسبت، لمحاولة استئناف المحادثات حول الملف النووي الإيراني.

وأضاف المصدر أن بوريل سيلتقي، صباح السبت، وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان ومسؤولين آخرين.

ومساء الجمعة، كتب بوريل، في تغريدة عبر تويتر، يقول إن “الدبلوماسية هي السبيل الوحيد للعودة إلى التنفيذ الكامل للاتفاق (النووي الإيراني المبرم في 2015) والتغلب على الخلافات الحالية”.

من جانبه، قال الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، إن بوريل يزور طهران مساء الجمعة للقاء وزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان ومسؤولين آخرين.

وأضاف الوزير في بيان أن “الزيارة التي تندرج في إطار المشاورات الدائرة بين إيران والاتحاد الأوروبي ستشمل العلاقات الثنائية وبعض المسائل الإقليمية والدولية، فضلا عن تطور المفاوضات لرفع العقوبات” المفروضة على طهران.

وتأتي زيارة بوريل لطهران في وقت تشهد فيه المحادثات التي انطلقت بفيينا في أبريل/نيسان 2021 بين إيران والقوى الكبرى (روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا) جمودا.

وتهدف هذه المناقشات إلى إعادة واشنطن إلى الاتفاق الدولي الموقع في 2015، ويتضمن قيودا على البرنامج النووي الإيراني وانسحبت منه الولايات المتحدة في 2018 أي في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

كما يهدف إلى إعادة إيران إلى الالتزام بتعهداتها في هذا الاتفاق.

شاهد أيضاً

طرد مواطن ايراني من كويت لتحريضه على قتل اهل السنة

أبعدت السلطلت الكويتية إيرانيا اتهم بالتحريض على القتل وإثارة الفتنة الطائفية في مقطع فيديو. وكتبت صحيفة …