وزير الخارجية الإسرائيلي: لن نقف “مكتوفي الأيدي” أمام إيران

قال وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، يوم الخميس، إن السلام لن يتحقق بمنطقة الشرق الأوسط، في ظل “الإرهاب الإيراني”، مشددا على أن تل أبيب لن تصمت إزاء تحركات طهران.

وأضاف لابيد، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، في موسكو، “لا يمكننا أن نقف مكتوفي الأيدي عندما تتحرك إيران بقواعدها في المنطقة”.

وأورد وزير الخارجية الإسرائيلي أن “إيران تعمل على تقديم الأسلحة المتطورة حتى يجري استخدامها ضدنا، ولهذا الأمر، فنحن مضطرون للدفاع عن أنفسنا أمام هذا الخطر”.

ونبه لابيد إلى أن تقدم إيران في البرنامج النووي يعني “مشكلة عالمية”، “مضيفا “آخر ما نريده هو أن يقع السلاح النووي في أياد خاطئة”.

وشدد على ضرورة ردع إيران من أجل الحؤول دون وصولها إلى سلاح نووي “مهما كان الثمن، وإسرائيل مضطرة لأن تتصرف”.

شاهد أيضاً

واشنطن تدرس خطة بديلة لوقف نووي إيران

كشف سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة والولايات المتحدة، غلعاد أردان، أن واشنطن وقوى عالمية أخرى …