رئيس وزراء إسرائيل: انتخاب رئيس إيران الجديد “جرس إنذار أخير” للعالم

وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، انتخاب إبراهيم رئيسي، رئيسا لإيران بأنه “جرس إنذار أخير”، للعالم.

جاء هذا في إفادة لحكومته، اليوم الأحد، بحسب ما نقلته وكالة “رويترز” عن موقع “واي نت”.

وقال رئيس الوزراء في إفادته بشأن انتخاب رئيسي القاضي المتشدد الخاضع لعقوبات أمريكية على خلفية انتهاكات لحقوق الإنسان إن القوى العالمية ينبغي أن تعيد النظر في المحادثات مع إيران بشأن برنامجها النووي.

ويوم أمس، هاجمت وزارة الخارجية الإسرائيلية، الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي، معتبرة أنه أكثر رؤساء إيران تطرفا حتى الآن.

وقال المتحدث باسم الوزارة ليئور هايات في بيان: “بعد أن حدد القائد الأعلى (علي خامنئي) عمليا للجمهور الإيراني، الشخص الذي يستطيع انتخابه، أقل من 50% من الإيرانيين الذين يحق لهم التصويت انتخبوا الرئيس الأكثر تطرفا”.

وأعلن وزير الداخلية الإيراني، عبد الرضا رحماني فضلي، أمس السبت خلال مؤتمر صحافي، فوز المرشح إبراهيم رئيسي بالانتخابات بأغلبية الأصوات بحصوله على 17 مليونا و950 ألف صوت، بنسبة 62 بالمئة من إجمالي أصوات الناخبين، مشيرا إلى أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية بلغت 48.8 بالمئة.

شاهد أيضاً

مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي يلتقي وزير خارجية إيران لأول مرة و الأخير يعلن إستعداد بلاده لإستئناف المفاوضات

قال الاتحاد الأوروبي في بيان يوم الأربعاء إن مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد جوزيب بوريل اجتمع …