قُتل و جرح مواطنان بلوشيان بعد إطلاق النار عليهما من قبل رجال الأمن الايرانيين

وفقا لحملة النشطاء البلوش ، في يوم 26 يناير 2021 ، قتل وجرح مواطنان من البلوش جراء إطلاق النار العشوائي من قبل ضباط الأمن على حدود مدينة سراوان.

يذكر ان هوية القتيل “ناصر فاضلي” ولا تتوفر معلومات عن هوية المصاب.

وقال مصدر مطلع “في هذا الاطلاق للنار قتل ناصر بنيران مباشرة واصيب ابن اخيه بجروح خطيرة ونقله الاهالي الى المستشفى.”

وأثار إطلاق النار العشوائي من قبل عناصر الأمن على الحدود قلق المواطنين الذين يسافرون على هذا الطريق ، وخاصة مهربي الوقود.

وتجدر الإشارة إلى أن عشرات المواطنين البلوش في هذه المنطقة يقتلون ويصابون كل عام على أيدي قوات الأمن ، وبسبب نقص مرافق الاتصالات السلكية واللاسلكية ، لا يتم توفير المعلومات في الوقت المناسب.

شاهد أيضاً

إيران تهدد بإنهاء الاتفاق مع وكالة الطاقة الذرية

كشفت وثيقة إيرانية أن طهران هددت بإنهاء اتفاق أبرمته مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية يبقي …