اميركا تعتقل ايرانيا عمل ك”لوبي” في الولايات المتحدة

أعلنت السلطات الفيدرالية الأمريكية عن اعتقال الباحث الإيراني كاوه أفراسيابي، بسبب عمله كـ “لوبي” لصالح النظام الإيراني دون أن يقوم بالتسجيل كعميل أجنبي، وفقًا لقوانين الولايات المتحدة.

وقال ممثلو الادعاء في بروكلين، إن كاوه لطف الله أفراسيابي (63 عامًا) وهو إيراني – أمريكي مقيم منذ فترة طويلة في ولاية ماساتشوستس، اتهم بالتآمر لعمله كوكيل أجنبي غير مسجل نيابة عن إيران على مدى السنوات الـ 14 الماضية.

وبحسب بيان لوزارة العدل الأمريكية، فقد تم إلقاء القبض على أفراسيابي أول أمس الإثنين، في منزله في ووترتاون، في ماساتشوستس، ومثل الثلاثاء في محكمة فيدرالية في بوسطن أمام القاضية جينفر سي.

وأفراسيابي كاتب وباحث حصل على درجة الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة بوسطن وكتب أطروحة بعنوان “الدولة والشعبوية في إيران” بتوجيه من المؤرخ الشهير هوارد زين.

واتهم الباحث الأكاديمي بنشر كتب ومقالات لتعزيز وجهات النظر الإيرانية أثناء توظيفه سرًا من قبل البعثة الإيرانية لدى الأمم المتحدة.

شاهد أيضاً

إيران تهدد بإنهاء الاتفاق مع وكالة الطاقة الذرية

كشفت وثيقة إيرانية أن طهران هددت بإنهاء اتفاق أبرمته مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية يبقي …