مستشار الأمن القومي الأمريكي: استرضاء ايران يمكن أن يعرض عملية السلام في الشرق الأوسط للخطر

حذر مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، من أن أي محاولة من قبل الرئيس المنتخب جو بايدن “لإسترضاء” إيران يمكن أن تعرض عملية السلام في الشرق الأوسط للخطر.

وقال أوبراين إن العملية، التي شهدت توقيع الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان على اتفاقيات سلام مع إسرائيل، كانت مبنية على “عدم ثقة مشترك” في إيران.

وتابع أن بايدن قال إنه سيعود إلى الاتفاقية متعددة الجنسيات لكبح البرنامج النووي الإيراني، والتي انسحب منها الرئيس دونالد ترامب بسبب اعتراضات الحلفاء.

وقال أوبراين إنه يتوقع عملية انتقال “احترافية للغاية” لإدارة بايدن القادمة، مضيفا أنه يتوقع أن يجتمع قريبا مع مرشح الرئيس المنتخب لمنصب وزير الخارجية أنتوني بلينكين، وجيك سوليفان الذي اختاره بايدن لشغل منصب مستشار الأمن القومي.

شاهد أيضاً

كورونا في ايران؛ توفي 86 شخصًا الليلة الماضية ، 6016 مريضًا جديدًا

أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية ، الليلة الماضية ، آخر إحصائيات الوفيات والحالات الجديدة لفايروس كورونا.وبحسب …