أحمدي نجاد ورفسنجاني

إرث رفسنجاني: أسهم نجاد تقل في «تشخيص مصلحة النظام»

أوضح الأمين العامّ لحزب “إيران زمين” أبو القاسم رؤوفيان، بشأن خليفة رفسنجاني والخيارات المطروحة، أن انتخاب رئيس لمجمع تشخيص مصلحة النظام أمر يتولاه قائد الجمهورية علي خامنئي، وهو من يحدد من الشخص الذي يستطيع أن يتولى الرئاسة، ويصبح خليفة لرفسنجاني، والشخص الذي سيُنتخب رئيسًا للمجمع عليه أن يتمكن من إدارته بشكل صحيح.

وأضاف الناشط الأصولي السياسي أن رؤساء السلطات الثلاث يحضرون في المجمع، ومن الممكن أن يحلّوا محلّ رفسنجاني.

وأشار رؤوفيان إلى أن الظنون موجودة بانتخاب أحد رؤساء السلطات رئيسًا للمجمع، لكن يبدو أن مثل هذا الأمر لن يحدث، والشخص المذكور سيكون خارج هؤلاء الأشخاص، معتبرًا أن كلًّا من علي أكبر ناطق نوري وهاشمي شاهرودي من الممكن أن يخلف رفسنجاني في رئاسة المجمع.

كما اعتبر الأمين العامّ لحزب “إيران زمين”، خلافة رئيس الحكومة السابق محمود أحمدي نجاد لرفسنجاني في رئاسة المجمع سلبية تمامًا، وأن الأشخاص الذين يطرحون أسماء من قبيل أحمدي نجاد ومحسن رضائي وغلام علي حداد عادل، يبدو أنهم يمزحون، وغير مطّلعين على أوضاع اختيار الأفراد لخلافة الشخص المناسب في المجمع، مطالبًا بالانتظار ورؤية من سيعيِّنه خامنئي.

شاهد أيضاً

نائب المدعي العام لطهران: العديد من منتهكي العملة الذين قدمهم البنك المركزي لا وجود لهم في الخارج

قال مكتب نائب المدعي العام في طهران إن العديد ممن حددهم البنك المركزي كمنتهكين للعملات …