Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2019-12-07 09:29:05Z | | ,ˆ'Š/C„p C

صدامات جديدة في بغداد.. تظاهرات ضد الطبقة السياسية وأحزاب إيران

وقعت صدامات جديدة بين عشرات المتظاهرين وقوات الأمن في ساحة التحرير، غداة تظاهرات شهدتها بغداد إحياء للذكرى السنوية الأولى لـ”ثورة أكتوبر”، فيما شهدت مدينة كربلاء ليلاً أيضاً مناوشات.

وحاول عشرات الشبان عبور جسر الجمهورية الذي يصل ساحة التحرير بالمنطقة الخضراء حيث مقر الحكومة والبرلمان والسفارة الأميركية.

وقام متظاهرون برمي الحجارة وحاولوا تخطي حواجز وضعتها الشرطة التي ردت بإطلاق الغاز المسيل للدموع وقنابل صوتية.

وفي مدينة كربلاء التي كانت خلال العام الماضي مسرحاً لتظاهرات ليلية، قام متظاهرون شباب حتى ساعات الصباح الباكر برمي الحجارة على عناصر شرطة يحتمون خلف دروع حديدية ويحملون هراوات، كانوا يقومون بدورهم برميها على المتظاهرين من جديد.

كما أطلقت قوات الأمن النار في الهواء لتفريق المتظاهرين الذين تراجعوا إلى الخلف.

وفي الناصرية المعقل التاريخي للتظاهرات في العراق، لزم مئات المتظاهرين حتى وقت متأخر خلال الليل ساحة الحبوبي، وسط المدينة، مرددين النشيد الوطني وشعارات داعية للحفاظ على طابع سلمي للحراك.

وشهدت مدينة الديوانية، تظاهرات مماثلة حرق خلالها متظاهرون إطارات لبعض الوقت في عدد من الشوارع وسط المدينة، فيما شهدت مدينة الحلة  صدامات مماثلة.

يأتي ذلك بعد تظاهر آلاف العراقيين في شوارع وساحات مدن العراق، في الذكرى السنوية لانطلاق احتجاجاتهم ضد الطبقة السياسية الفاسدة والأحزاب والميليشيات الموالية لإيران.

وبحسب مصادر إعلامية، فإن التظاهرات تركزت في العاصمة بغداد، ومدن الجنوب، وأطلق المتظاهرون هتافات ضد الطبقة السياسية والأحزاب والفساد المستشري، وتدخلات إيران.

كما انطلقت التظاهرات في المحافظات الجنوبية لإحياء الذكرى الأولى لتظاهرات أكتوبر، المطالبة بمحاسبة الفاسدين، وإجراء انتخابات حرة واختيار مفوضية مستقلة.

واستشهد نحو 600 متظاهر وأصيب 30 ألفاً فضلاً عن اعتقال المئات خلال احتجاجات العام الماضي.

ويعد يوم إحياء ذكرى الاحتجاجات بمثابة اختبار لحكومة مصطفى الكاظمي الذي وصل لمنصبه على أمل إنقاذ البلد من التدهور. وكان قد أكد بأنه أمر قوات الأمن بعدم استخدام السلاح ضد المتظاهرين.

شاهد أيضاً

المانيا: الإتفاق النووي لايكفي، بل لا للبرنامج الصواريخ الايرانية

أعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، إن الاتفاق النووي لم يعد كافيًا، ويجب أن يكون …