اميركا تصف المناورات العسكرية الايرانية بالمتهورة و غير المسؤولة

وصفت البحرية الأمريكية، الثلاثاء، المناورة العسكرية التي قامت بها مليشيا الحرس الثوري الإيراني، غرب مضيق هرمز. بـ”المتهورة” و”غير المسؤولة”، مؤكدة أن التدريبات لم تعرقل حركة الملاحة في المنطقة الاستراتيجية.

وجاء التمرين العسكري الذي أطلق عليه اسم “النبي الأعظم 14” وشارك به سلاحا البحرية والجو التابعان للحرس الثوري تزامنا مع تصعيد طهران لهجتها في الآونة الأخيرة، وفق مراقبين. 

وقالت ريبيكا ريباريتش، المتحدثة باسم الأسطول الخامس في بيان لوكالة فرانس برس، إنه “نحن على علم بتدريبات إيرانية على مهاجمة مجسم سفينة مماثلة لحاملة طائرات”، مضيفة “نرى دائما هذا النوع من السلوك متهورا وغير مسؤول”.   

وتابعت “هذه التدريبات لم تعطّل عمليات التحالف في المنطقة ولم يكن لها أي أثر على التجارة في مضيق هرمز والمياه المحيطة به”.  

وأضافت ريباريتش ، في بيانها، أنه :”تقوم البحرية الأمريكية بتدريبات دفاعية مع شركائنا لتعزيز الأمن البحري وحرية الملاحة، في حين تجري إيران مناورات هجومية في محاولة للتخويف”.  

شاهد أيضاً

انتحار سجين ايراني محكوم عليه ببتر الأصابع

سجين حُكم عليه ببتر أربعة أصابع من يده اليمنى في سجن أرومية “حاول الانتحار” بأكل …