إيران.. حكم بالإعدام بحق 3 من محتجي احتجاجات نوفمبر 2019

أعلن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، صدور حكم بالإعدام، بحق ثلاثة ممن وصفهم بقادة “أعمال الشغب” التي شهدتها إيران في نوفمبر الماضي، على خلفية زيادة أسعار الوقود.

وقال المتحدث غلام حسين إسماعيلي، في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون الرسمي، إنه تم تأييد حكم الإعدام في المحكمة العليا، مشيراً إلى أن تطبيقه ينبغي أن يأخذ مساره القانوني.

امیرحسین مرادی، سعید تمجیدی و محمد رجبی، ثلاثة من محتجي احتجاجات نوفمبر 2019 و تم اعتقالهم خلال الإحتجاجات و حكم عليهم القاضي صلواتي بالإعدام بتهمة المشاركة في تخريب و إحراق المنشئات الحكومية لمناهضة الجمهورية الإسلامية و كذلك بتهمة المحاربة.

بينما إسماعيلي وصف الأشخاص الثلاثة الذين صدر حكم الإعدام بحقهم بأنهم “قادة أعمال الشغب” مشيراً إلى أنهم “لم يعتقلوا خلال الاحتجاجات، إنما اعتقلوا أثناء عملية سطو مسلح استهدفت سيدة”، وقال إن السلطات عثرت في جوالاتهم على مقاطع فيديو لإضرام النيران في بنوك وحافلات وأماكن عامة وأرسلوها إلى وسائل إعلام أجنبية، مضيفاً أنهم “اعترفوا بجرائمهم”.

وشهدت إيران في نوفمبر الماضي، احتجاجات عارمة وصفت بالأكثر دموية، ضد ارتفاع أسعار البنزين وتردي الأوضاع الاقتصادية، وتحولت الاحتجاجات التي استمرت لمدة أسبوع، بشكل سريع إلى أعمال عنف وشغب وتخريب للمتلكات العامة، وفيما أعلنت السلطات عن مقتل 230 في الاحتجاجات، ذكرت تقارير غربية أن عدد القتلى تجاوز الألف قتيل.

شاهد أيضاً

إيران تقصف مقر حزب كوردي في إقليم كوردستان

قصفت إيران، يوم الاثنين، مقراً لحزب كوردي معارض لطهران، داخل إقليم كوردستان العراق، لكن لم …