الملف النووي الإيراني

مساعد وزير الخارجية الإيراني: ربما سيتم نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن الدولي

قال عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية الإيراني أن الضغوطات الأميركية على إيران بلغت ذروتها في الأشهر الستة الأخيرة وتكهن انه سوف يتم نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن الدولي في الاجتماع القادم لمجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
ويذكر أن وكالة ايرنا الرسمية الإيرانية قامت بنقل تصريحات عراقجي في يوم الأحد 5 من يوليو إلا أنها فيما بعد قامت بمسح تصريحاته التي تتعلق باحتمال نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن الدولي من على موقعها.
وصرح عراقجي في اجتماع لكبار المدراء في وزارة الخارجية الذي حضره إسحاق جهانكيري المساعد الأول لرئيس الجمهورية حسن روحاني قائلا: ” أن الوكالة وضعت لعبة معقدة أمامنا وبسبب الضغوطات الأميركية قامت بتمرير قرار ضدنا ومن المحتمل أن يتم نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن الدولي في الاجتماع القادم لمجلس حكام الوكالة.
إن نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن يشكل هدفا مهما لأميركا وأنها تستخدم جميع إمكانياتها للقيام بذلك. وسوف تلحق بإيران خسائر فادحة إذا وقعنا في فخاخ هذه اللعبة.
وأكد مساعد وزير الخارجية دون التطرق الى التفاصيل، أكد على عدم السماح لأميركا بان تقدم إيران كالتهديد للأمن وقال: “أن القيام باي عمل يجعل إيران تبدو تهديدا، سيساعد أميركا في ما هي عليه.”
ويذكر أن تصريحات عراقجي جاءت بضع أيام بعد وقوع تفجير في منشأة نطنز النووية الإيرانية والتي يقال أن إسرائيل قامت بتنفيذها.
وجدير بالقول ان عراقجي الذي يرأس أيضا لجنة متابعة الاتفاق النووي، ادعى أن الولايات المتحدة تسعى من خلال عدة سبل الى نقل الملف النووي الإيراني الى مجلس الأمن الدولي منها “مجلس حكام الوكالة، والمستندات التي ادعتها إسرائيل ومجلس الحكام قدم بعض المطاليب وفقا لها.”
وحول العقوبات على منع بيع الأسلحة لإيران قال عراقجي أن أميركا تسعى ولعدة اشهر أن تجعلها منها عقوبات دائميه على إيران.

شاهد أيضاً

شلقم: القذافي دعم الخميني لحساسيّته من صدام.. وهذه “أسرار” زياراتنا إلى إيران

قال المندوب الأسبق لليبيا في الأمم المتحدة، عبدالرحمن شلقم، إن صدام حسين كان خائفا من …