وزير خارجية كازخستان

بيانة الأستانة: الأطراف كافة تتعهد بمحاربة داعش والنصرة

قال بيان آستانة الختامي إنه “تمّ الاتفاق على إنشاء آلية ثلاثية لمراقبة وقف إطلاق النار”، مشيراً الى أن “الأطراف كلها أكدت سيادة ووحدة الأراضي السورية في ظل الديمقراطية”.

وجاء في بيان الدول الثلاث الراعية لمحادثات أستانة حول سوريا الذي تلاه وزير الخارجية الكازاخي: “نشدّد على ضرورة محاربة الجماعات الإرهابية في سوريا ومن بينها داعش وجبهة النصرة”، لافتاً الى أن “الحلّ الوحيد للأزمة السورية هو الحل السياسي”.

وذكر البيان المشترك أن “المفاوضات المقبلة في جنيف ستكون مباشرة بين النظام والمعارضة”، داعياً “لاشتراك الفصائل المسلحة في مفاوضات جنيف”.

ولفت البيان الى عقد “مفاوضات سورية – سورية انطلاقاً من منصة آستانة تتضمن قضايا أمنية”، مضيفاً: “نؤمن أن منصة جنيف هي الأمثل للمحادثات السورية وآستانة تساهم في نجاحها”.

ودعا البيان الى “الإسراع في استئناف المفاوضات بناء على القرارات الدولية”، مشيراً الى “الأطراف كلها أكدت سيادة ووحدة الأراضي السورية في ظل الديمقراطية”.

وانطلقت في العاصمة الكازاخية آستانة، أمس الإثنين، مباحثات بين وفدي الحكومة والمعارضة السوريتين، بمشاركة وفود من روسيا وتركيا وإيران والأمم المتحدة، بهدف التوصل إلى حل للأزمة التي تعصف بسوريا منذ نحو 6 أعوام.

شاهد أيضاً

اسرائيل تطلق قمرا صناعيا لمراقبة أنشطة إيران النووية

أكد تقرير نشره موقع بي بي سي الفارسي أن إسرائيل أطلقت قمرا صناعيا قادرا على …