طالب الشيخ عبدالصمد ساداتي امام جمعة سراوان بتحسين الوضعية الصحية و الطبية في هذه المدينة

الشيخ عبدالصمد الساداتي امام جمعة مدينة سراوان في لقائه مع الدكتور حسن قاضي زاده هاشمي وزير الصحة الإيراني، انتقد و اشتكى للوزير من العلاج و التعليم الطبي المتدنيتين في المدينة و قال، بأن تقديم العلاج لكل أبناء المجتمع مع تيسير الإمكانيات والتسهيلات حق من حقوق الشعب.
الشيخ ساداتي يوم الجمعة ٩ ديسمبر أشار في أقواله عن وجود نقص في المنشئات و الأجهزة الطبية في مدينة سراوان و قال : في بلاد تمتلك البترول و قسم كبير من معادن العالم لا ينبغي أن يعاني شعبها من حرمان العلاج و مشاكل مالية وخدمية.
و الشيخ ساداتي مع تأكيده بأن النقص في المنشئات الطبية و كذلك في الأجهزة الطبية و كوادر متخصصة سبب في هذه المدينة بكثير من المشاكل الصحية و العلاجية، أشار إلى مطالب الشعب في مدينة سراوان و هي، اكمال بناء المستشفى و تجهيزه و توسعة قسم الولادة وكذلك المعامل و تشغيل القسم التعليمي الطبي و تحويل المدينة إلى محور للسياحة العلاجية لتحقيق احتياجات العلاجية و الطبية و تطوير هذه المدينة المحرومة.
و تمنى  الشيخ ساداتي، أن يقوم الدكتور هاشمي وزير الصحة الايراني بمتابعة اللازم في حل المشاكل المذكور لهذه المدينة. 

شاهد أيضاً

عقوبات أمريكية على اثنين من كبار مسؤولي حزب الله اللبناني

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على اثنين من مسؤولي حزب الله اللبنانيين ، أحدهما كان …