اليونسكو تدرج مدينة يزد ضمن التراث العالمي

وافقت لجنة التراث العالمي بمنظمة اليونسكو اليوم الأحد على ادراج مدينة يزد التاريخية في قائمة التراث العالمي لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم و الثقافة في الامم المتحدة(يونسكو).

فعليه أصبحت مدينة يزد كأول مدينة تنضم إلى قائمة التراث العالمي لليونسكو. المنطقة المدرجة تحتوي على ٧٠٠ هكتار من اراضي مدينة يزد القديمة .

ويقال، أن هذا القرار تم إتخاذه بعد أن كان ملف مدينة يزد مطروحا للدراسة منذ ٩ سنوات لتسجيلها في قائمة التراث العالمي كأول مدينة مبنية بالطوب في العالم.

في هذا السياق، ذكرت منظمة اليونسكو في تبيين القرار المذكور، أن مدينة يزد تحتوي على عدة عوامل هندسية اسلامية لمراحل تاريخية مختلفة و تم بناؤها ملائمة للبيئة التي تحيط بها.

أشارت منظمة اليونسكو إلى الموقع الجغرافي و خصائص البنية التاريخية لمدينة يزد و الاستخدام الذكي للمصادر المائية و كيفية استخدام القنوات في هذه المدينة التاريخية. الحمامات القديمة ليزد تحتوي على منافذ للهواء و البيوت المبنية من الطين و حتى موقع بناء بستان “دولة آباد يزد” و الذي تم ادراجه منذ سنوات ضمن التراث العالمي هي من الخصائص التي تم التنبيه لها في ادارج مدينة يزد ضمن قائمة التراث العالمي.

يذكر أن قدم يزد التي تقع في صحراء اردكان- يزد يصل إلى ١٧٠٠ عام. و ازدهرت يزد منذ القرن الثامن الهجري. الآثار اليدوية المستخرجة من وديان “شيركوه و الكتابات الموجودة على جبل “سنج كوه ارنان” و كذلك الفخار المزخرف المستخرج من قلعة ميبد والتي ترجع قدمتها إلى الفترة العيلامية و مغارات محافظة يزد و الاثار الهندسية و المعمارية و المدينة القديمة ليزد تدل كلها على وجود حضارة عريقة في هذه البقعة من فلاة ايران.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة تدعو لضبط النفس بعد هجوم على مصنع عسكري إيراني

دعت الأمم المتحدة الليلة الماضية إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس” بعد هجوم بطائرات مسيرة …