موريتانيا.. مظاهرات واحتجاجات شعبية ضدّ النظام

مظاهرات شعبية تشهدها موريتانيا هذه الأيام مع ارتفاع وتيرة الاحتجاجات وتنامي الأصوات المطالبة بالتنمية، في وقت تشهد فيه شعبية الرئيس محمد ولد عبدالعزيز تراجعاً كبيراً، وتعرف سياسته حالة من عدم الرضا، ما جعل المراقبين يتوقعون أن تزداد الأوضاع سوءا وتتخذ منحى أخطر خلال الأيام القادمة.
ورغم المبادرات الحكومية التي تستهدف مواجهة الأوضاع المعيشية الصعبة للمواطنين، إلا أنها تبقى متواضعة جدا مقارنة بالمطالب الشعبية، ولا ترقى إلى مستوى حلول فعلية للأزمة الاجتماعية، وكذلك السياسية السائرة نحو التعقيد يوما بعد يوم.

وعرفت البلاد مظاهرات للتعبير عن الغضب الشعبي تجاه سياسات الدولة الحالية، رفع المحتجون خلالها شعارات ضد النظام الحالي، تندد بتهميش الشباب وتطالب بتشغيلهم وتوزيع ثروات البلاد والاستجابة لكافة المطالب الاجتماعية، مما دفع بقوات الأمن إلى التدخل وتفريق المتظاهرين باستعمال الغاز المسيل للدموع بعد أن حاولوا اقتحام القصر الرئاسي.

شاهد أيضاً

إيران تقصف مقر حزب كوردي في إقليم كوردستان

قصفت إيران، يوم الاثنين، مقراً لحزب كوردي معارض لطهران، داخل إقليم كوردستان العراق، لكن لم …