إيران للأمم المتحدة: العميل السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي “أف بي آي”، روبرت ليفنسون، متهم

أقرت إيران لأول مرة بفتح قضية أمام المحكمة الثورية بشأن اختفاء العميل السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي “أف بي آي”، روبرت ليفنسون، الذي اختطف في جزيرة كيش الإيرانية عام 2007

وفي ملف مقدم إلى الأمم المتحدة، قالت إيران إن القضية المتعلقة بروبرت ليفينسون، كانت سارية أمام القضاء، بحسب تقرير لصحيفة “الواشنطن بوست”، الجمعة

وذكرت الصحيفة أن عائلة ليفنسون تلقت تحديثًا من مجموعة الأمم المتحدة المعنية بحالات الاختفاء القسري جاء فيه أن إيران قدمت طلبًا للاعتراف بالقضية

ومن جهتها، قالت وكالة “أسوشيتيد برس”، السبت، إنها حصلت على نص ملف إيران المقدم إلى مجموعة الأمم المتحدة

وكانت الخارجية الأميركية أعلنت عن مكافأة مرتفعة قدرها 20 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تكشف مصير ليفنسون، وذلك بعد أن كانت الشرطة الفيدرالية الأميركية قد حددت المكافأة بقيمة 5 ملايين دولار

ولم تكشف وسائل الإعلام الأميركية عن توقيت فتح إيران ملف لفينسون لكن في مارس/آذار الماضي، كشف المحامي الإيراني، محمد حسين آقاسي، المكلف من عائلة لفينسون، بأنه عثر على رأس خيط في قضية اختفائه

وقال آغاسي إن “المحقق أقر أخيرا أن هناك رأس خيط وهو لاجئ أميركي مطلع على القضية، لكن عندما تقرر استدعاؤه والتحقيق معه، زعمت السلطات أنها لا تعرف عنوان منزله!!!”

يُذكر أن الضابط الأميركي اختفى أثناء رحلة له كمحقق خاص في قضية تهريب سجائر…..

شاهد أيضاً

الأرجنتين تطالب باعتقال مسؤول ايراني من قبل جمهورية آذربايجان

طالبت حكومة الأرجنتين من حكومة آذربايجان أن تعتقل مستشار المرشد الايراني في الشؤون الدولية، علي …