البنتاغون الامريكي ينفي أى صلة له بالهجوم على مخازن الحشد الشعبي في العراق

نفت “البنتاغون” أي دور للولايات المتحدة في الهجوم على “الحشد الشعبي”، ووصفت هذه المزاعم بأنها “كاذبة ومضللة وتحريضية”.
يأتي بيان البنتاغون بعد توجيه “الحشد الشعبي” اتهامات لإسرائيل بتنفيذ الهجمات على مواقعه واتهام الولايات المتحدة بتوفير “غطاء جوي” لإسرائيل.
وقال المتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان إن “الولايات المتحدة لم تقم بالهجوم الأخير على قافلة أو أي هجمات أدت إلى انفجار مستودعات ذخيرة في العراق”. وأضاف: “نحن ندعم السيادة العراقية، وتحدثنا كثيرا عن أي أعمال محتملة من قبل أطراف خارجية تحرض على العنف في العراق”.
وتابع هوفمان بالقول إن “الحكومة العراقية لها حق السيطرة على أمنها الداخلي وحماية ديمقراطيتها. وكضيوف على العراق، تعمل القوات الأمريكية بدعوة من الحكومة العراقية وتتقيد بجميع القوانين والتوجيهات. ونحن نتعاون بشكل كامل مع التحقيق”، الذي تجريه السلطات العراقية.

شاهد أيضاً

مرور على أحداث و أخبار ايران ليوم الثلاثاء 17 سبتمبر