برايان هوك: ستار بهشتي تحول ليكون رمزا للحرية

أعلن برايان هوك، المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الأميركية لشؤون إيران، أن عيد ميلاد العامل والمدون الإيراني، ستار بهشتي، الذي قُتل تحت التعذيب سيكون “يوم صداقة بين الشعبين الإيراني والأميركي”.
وجاء الإعلان ردا على غوهر عشقي، والدة ستار بهشتي التي كتبت رسالة مفتوحة إلى الرئيس الأميركي دعت إلى إعلان عيد ميلاد ابنها 23 أغسطس، “يوم صداقة بين الشعب الإيراني والشعب الأميركي”، وذلك “احتراما وتقديرا لدمه”، حسب تعبيرها.
وقال هوك خلال فيديو نُشر على حساب “تويتر” للخارجية الأميركية بالفارسية، إن ستار قتل فقط لتعبيره عن رأيه الذي كفله الدستور، لكن النظام الإيراني جعل الدستور فكاهة مريرة، على حد تعبيره.
وخاطب هوك “جميع الإيرانيين الذين يكافحون قمع النظام: “نسمع أصواتكم. نحن ندعم معركتكم من أجل الحقوق الأساسية. إننا نذكّر جميع الدول بأن أكبر ضحايا النظام الإيراني هم الشعب الإيراني”.
وكانت غوهر عشقي قد حمّلت في وقت سابق، المرشد الإيراني مسؤولية مقتل ابنها تحت التعذيب بعد اعتقاله بثلاثة أيام في نوفمبر 2012، قائلة: “قاتل ابني هو المرشد خامنئي.. لن أسامح ولن أنسى أبدًا”.

شاهد أيضاً

مرور على أحداث و أخبار ايران ليوم الثلاثاء 17 سبتمبر