باكستان تدعو الأمم المتحدة لعقد إجتماع طارئ بشأن كشمير

دعت الباكستان لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، قائلةً إن قرار الهند بتجريد كشمير من الحكم الذاتي “يهدد السلام العالمي وقد يفضي إلى تطهير عرقي وإبادة جماعية” في الإقليم ذي الأغلبية المسلمة.
وندد وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي بـ”التصرفات العدائية الأخيرة” من قبل الحكومة الهندية القومية، وقال إنها “ستقوض عن عمد موقف جامو وكشمير المعترف به دوليا والمتنازع عليه دولياً”.
وفي خطاب وجهه لمجلس الأمن الثلاثاء وحصلت وكالة “أسوشيتد برس” على نسخة منه، اتهم قريشي الهند بتنفيذ “إيديولوجية عنصرية” تهدف لتحويل كشمير من إقليم ذي أغلبية مسلمة إلى منطقة ذات أغلبية هندوسية، حسب تأكيد قريشي.
وتتولى بولندا الرئاسة الدورية لمجلس الأمن هذا الشهر ووزير خارجيتها جاسيك تشابوتوفيتش قال إن الدول الأعضاء ستبحث هذا الخطاب. وأضاف: “العلاقات المتوترة بين الهند وباكستان تؤثر سلباً على منطقة جنوب آسيا بأسرها”.
في سياق متصل، أعلنت الحكومة الهندية الثلاثاء أنها ترفع “تدريجياً” القيود المفروضة على إقليم كشمير، بعد أن قطعت خطوط الهاتف وخدمة الإنترنت لأكثر من أسبوع لتجنّب انقلاب محتمل في هذه المنطقة التي أُلغي فيها الحكم الذاتي.

شاهد أيضاً

مرور على أحداث و أخبار ايران ليوم الثلاثاء 17 سبتمبر