روحاني: بريطانيا ستواجه عواقب احتجازها للناقلة الإيرانية

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء، إن بريطانيا ستواجه عواقب احتجازها للناقلة الإيرانية، كما أشار إلى أن زيادة تخصيب اليورانيوم يتم في إيران لأغراض سلمية وفي إطار الاتفاق النووي.
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إيرنا” عن روحاني قوله، خلال اجتماع للحكومة، إن هذا الفعل “خسيس وخاطئ”. وأضاف محذراً لندن: “لقد بدأتم بعدم توفير الأمن، وستدركون تداعياته”.
وقال الرئيس الايراني:” العدو يسعى لزعزعة الأمن في المنطقة و لهذا إعتدى على أجواءنا الايرانية ومن جهة أخرى إحتجز نقالة نفطية تابعة لنا، وإنه افعل خسيس و خاطئ”.
و وصف رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الايرانية، محمد حسين باقري، الثلاثاء، احتجاز الناقلة النفطية الايرانية ب”العمل الإنتقامي” في الرد على اسقاط الطائرة المسيرة الامريكية.
صرح باقري و وزير الدفاع الايراني، حاتمي، أن هذا الأمر لن يمر دون رد من قبل النظام الايراني.
كانت سلطات جبل طارق اعترضت الأسبوع الماضي ناقلة إيرانية عملاقة، يعتقد أنها انتهكت عقوبات الاتحاد الأوروبي بحمل شحنة من النفط الإيراني الخام إلى سوريا.
جاء احتجاز الناقلة في وقت حساس يشهد تزايد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران بسبب الاتفاق النووي الإيراني الذي انسحب منه الرئيس الأميركي دونالد ترامب العام الماضي.

شاهد أيضاً

والدة عليرضا شيرمحمدعلي: إقالة رئيس سجن طهران ليس عقابا له

أقيمت صباح السبت محكمة القضاء في قضية مقتل السجين السياسي المقتول في سجن طهران الكبير …