نيويورك تايمز:المسؤولون الايرانيون يمنعون مراسلنا من استمراره في عمله

أعلنت جريدة نيويورك تايمز الامريكية، أن “المسؤولين الايرانيين منعوا مراسل الجريدة السيد”توماس اردبرينغ” من تأدية عملها في طهران”.
توماس اردبرينغ ممواطن هولندي يعمل كمراسل للجريدة في طهران منذ عام 2012. هو مقيم في طهران ومنذ فبراير الماضي حتى الآن لم يباشر عمله بسبب الغاء ترخيص عمله.
أضاف نيويورك تايمز:” توماس كان يعمل قبل هذا مع جريدة واشنطن بوست في طهران”.
ولكن بعده عمل المواطن الايراني الأمريكي “جيسون رضاييان” كمراسل لجريدة واشنطن بوست و اعتقل من قبل السلطات الايرانية عام 2014 برفقة زوجته السيدة يجانه صالحي و تم نقلهما الى سجن ايفين.
منع تداول المعلومات الحرة في ايران لطالما كانت محل انتقاد من قبل نشطاء حقوق الإنسان و المؤسسات الدولية.
الإذاعة والتلفزيون في ايران محكومة من قبل القيادة الايرانية و القيادة المذكورة بنظرتها الطائفية والعنصرية تحرم العرقيات و الطوائف والأقليات في ايران لاسيما اهل السنة من تملكهم لأدوات إعلامية مستقلة.

شاهد أيضاً

مرور على أحداث و أخبار ايران ليوم الثلاثاء 17 سبتمبر