السلطات الايرانية تنقل الناشط التربوي اميد شاه محمدي إلى سجن مدينة سنندج

أفاد مركز الديموقراطية و حقوق الانسان الكوردستاني يوم الأحد 9 يونيو أن السلطات الايرانية إعتقلت المدرس و الناشط التربوي السيد”اميد شاه محمدي” ونقلته لسجن مدينة سنندج لقضاء سنة حبس كان قد حكم بها.
و كان قد صدر هذا الحكم في نهاية فبراير 2019 من قبل محكمة ايرانية بمدينة سنندج وذلك بتهمة العمل ضد الامن القومي الايراني.
اعتقل شاه محمدي العام الماضي وقبل يوم واحد من الإضرابات العامة للمدرسين.
و بعدها بأسبوع تم الإفراج عنه بكفالة وثيقة مالية حتى يوم المحكمة.
يذكر أن إضرابات المدرسين كانت دائما مصحوبة بالقمع و اعتقال المدرسين و التربويين؛ رغم هذا استمر التربويون بالاضراب العام و الاحتجاجات للمطالبة بتنفيذ مطالبهم الوفدية و النقابية و الافراج عن زملاءهم.
من جهة أخرى، يعتبر قادة ايران لاسيما المرشد الايراني علي خامنئي أن الاحتجاجات الوفدية هي مؤامرة من قبل الاعداء و المعارضة في الخارج.

شاهد أيضاً

انخفاض طالبي اللجوء على مستوى اوروبا

وفق البيانات في التقرير السنوي لمكتب الاتحاد الأوروبي لدعم اللجوء، والذي تم نشره يوم الاثنين …