برلمانيان ايرانيان يطالبان بإجراء استفتاء بشأن المشاكل الداخلية و الخارجية للبلاد

طالب برلمانيان ايرانيان بإجراء استفتاء بشأن حل كثير من المشاكل الداخلية و الخارجية لايران لاسيما أمور تخص السياسة الخارجية، وكيفية ادارة الهيئة العامة للإذاعة و التلفزيون، و الرقابة الاستصوابية لمجلس صيانة الدستور و خبراء القيادة.
انتقد غلامرضا حيدري و السيدة بروانه سلحشور، أعضاء كتلة اميد الاصلاحية في البرلمان الايراني، أثناء كلمتهما في البرلمان، الثلاثاء ٤ سبتمبر، انتقدا وبشدة المؤسسات العاملة تحت إشراف المرشد الايراني و وضعية البلاد.
أشارت السيدة بروانه سلحشور رئيسة كتلة النساء في البرلمان، الى تصريحات حسن روحاني الرئيس الايراني، الذي قال “لا أزمات لدينا”، و قالت، “ نحن في الحقيقة نصارع أعتي التحديات و الكل يعلم هذا”.
و أكدت “أن بإغلاق فم المنتقدين، لم يبقى اثر للجمهورية الاسلامية و لم نؤسس مدينة فاضلة اسلامية كنا نحلم به زمانا، بسبب الفساد و الأحكام القضائية الجائرة”.
انتقدت النائبة عن مدينة طهران في البرلمان، الحرس الثوري الايراني و أدائه وقالت:” أريد أن أنتقد المؤسسات العسكرية و المليشياوية و حضورهم الكثيف في جميع شؤون البلاد، ولكن هل يمكن انتقاد مجموعة تمتلك ثلاثية السلطة و المال و القوة العسكرية”.
و خاطبت السيدة سلحشور المرشد الايراني علي خامنئي وقالت:” إن السبيل الوحيد للخروج من هذه التحديات الفعلية، هو تدخل المرشد الأعلى لإنقاذ البلاد”.
أشارت هي الى إصدار قرار من قبل آية الله خميني لتغيير الدستور الايراني و قالت:” نحتاج لإجراء إستفتاء و معرفة أراء الشعب بخصوص السياسة الخارجية، وكيفية ادارة الهيئة العامة للإذاعة و التلفزيون، و الرقابة الاستصوابية لمجلس صيانة الدستور بشأن الانتخابات البرلمانية و مجلس خبراء القيادة الذي أضعف الجمهورية الى حد كبير”.

شاهد أيضاً

طهران:إيران ترفع كمية إنتاج اليورانيوم المخصب لأربعة أضعاف

أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي أن إيران قامت اعتباراً من الاثنين …